اخبار معلوماتية

إيلون ماسك: مؤتمرات الفيديو ميزة مستقبلية بسيارات تسلا الكهربائية

 كشف إيلون ماسك، الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، في تغريدة على تويتر، أن عقد المؤتمرات عبر الفيديو هو ميزة مستقبلية بالتأكيد لسيارات تسلا الكهربائية، فمع تزايد استخدام مؤتمرات الفيديو وسط عمليات إغلاق فيروس كورونا، تبحث شركات أخرى عن طرق لتطبيق الخدمة في منتجاتها الخاصة، وتعد شركة تسلا واحدة منها. ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، تم تجهيزModel 3  بكاميرا قياسية مواجهة للكابينة داخل السيارة، والتي ستكون مثالية لتقنية مؤتمرات الفيديو. وجه مستخدم على تويتر سؤال لماسك: “هل تعتقد أنه يمكننا الحصول على مؤتمرات الفيديو داخل تسلا؟”، وأجاب ببساطة: “نعم، بالتأكيد ميزة مستقبلية”. يمكن أن تسهل هذه الميزة على السائقين مواصلة اجتماعات العمل أثناء الانتقال إلى أي وجهة، ولكنها تثير تساؤلات حول مدى أمان إجراء مكالمة Zoom أثناء القيادة. وعلى الرغم من أن الشركة لم تقدم تفسيراً حول الكاميرا في المقصورة، فقد اقترح البعض أنها طريقة لـتسلا لمراقبة السائقين أثناء استخدام الوضع الآلى. وقد أشار ماسك في الماضي، إلى أن الكاميرا طبقة إضافية من الأمان يمكنها التقاط المخربين الذين يحاولون اختراق السيارة، لكن الملياردير قد ألمح أيضًا إلى استخدامها ككاميرا فيديو، حيث يمكن للسائقين التسجيل لأنفسهم. وعلى الرغم من ذلك، طرحت شركة تسلا ميزة جديدة الأسبوع الماضي بالنظام الآلي الذي صممه للإيقاف عند إشارات المرور، حيث ستعمل الميزة على إبطاء السيارة عندما تكتشف إشارة مرور، ويجب على السائقين الضغط على محدد التروس والضغط على دواسة الوقود للتأكد من أنه آمن للمتابعة. ويعد تحديث أنظمة التحكم في السرعة وأنظمة التوجيه التلقائي الخاصة بشركة السيارات الكهربائية خطوة نحو تعهد الرئيس التنفيذي إيلون ماسك بتحويل السيارات إلى مركبات ذاتية القيادة بالكامل في وقت لاحق من هذا العام. وتحذر الشركة، أن السائقين يجب أن ينتبهوا وأن يكونوا مستعدين لاتخاذ إجراء فوري، لأن هذه الميزة قد لا تتوقف لجميع ضوابط المرور.

Similar Posts