اخبار صناعية

الأنشطة المتاحة فى مجمع البغدادى بالأقصر بعد تسلمه رسيما

 
تعرف على تفاصيل الأنشطة المتاحة فى مجمع البغدادى بالأقصر بعد تسلمه رسيما

رئيس مدينة البياضية يكشف تفاصيل الأنشطة الصناعية المتاحة فى مجمع البغدادى
صرح اللواء محمد صحصاح وكيل الوزارة رئيس مركز ومدينة البياضية بمحافظة الأقصر، إنه تم خلال الشهور الماضية العمل على قدم وساق فى تقديم الدعم اللازم لكافة أوجه العمل الصناعى بمنطقة البغدادى الصناعية، وذلك فى إطار المتابعة الميدانية للمشروعات القومية فى مدينة البياضية، ومحافظة الأقصر، حيث تم الإنتهاء اليوم رسمياً من تسليم أول مجمع صناعى بالمنطقة، وذلك خلال زيارة المهندس مجدى غازى رئيس هيئة التنمية الصناعية، أمس الأحد، برفقة المستشار مصطفى ألهم محافظ الأقصر، مقر المجمع الصناعى الجديد بمنطقة البغدادى الصناعية، وذلك لتسلمه رسمياً عقب الانتهاء من إنشائه لتوفير 206 وحدات صناعية للمستثمرين بجنوب الصعيد.
وأضاف اللواء محمد صحصاح وكيل الوزارة رئيس مركز ومدينة البياضية لـ”اليوم السابع”، أنه خلال الفترة الماضية تم المرور على أعمال الرصف بالمنطقة الصناعية وأعمال التبطين للتربة، كما تفقد الأعمال الإنشائية لمحطة الصرف الصحى بالمنطقة، كما وجه بضرورة إلتزام العمالة بإتخاذ الإجراءات الاحترازية طبقاً لتعليمات وزارة الصحة، ووجه أيضاً بسرعة إنهاء الأعمال على أرض الواقع، مضيفاً أنه تم حتى نهاية العام الماضى تنفيذ أكثر من 90% من إنشاءات المجمع الصناعي بالمنطقة الصناعية بالبغدادي، والمقام على مساحة 48 فدان ونصف، والذي يضم 206 وحدات صناعية، موضحا أن المجمع الصناعي منذ بدء العام الجارى وفى ظل ظروف أزمة فيروس كورونا، تواصلت الأعمال داخله وتم الانتهاء منه تمهيداً لافتتاحه وطرح وحدات صناعية جاهزة للتشغيل أمام الشباب، بما يساهم في إيجاد فرص عمل جديدة، وتنمية الاقتصاد في محافظة الأقصر.
 
وأكد رئيس مركز ومدينة البياضية بمحافظة الأقصر، أن المجمع يقع على مساحة تعادل 206 آلاف متر مربع، وسيضم حوالي 206 وحدات بمساحات، موضحاً أنه من المقرر أن يشمل عددا من الأنشطة الصناعية مثل الأدوات المكتبية، والكهربائية، والهندسية، وصناعة المنسوجات، والورق وبعض الصناعات التعدينية والصناعات الغذائية وصناعة الكمامات والأكواب الورقية وغيرها من الصناعات، مشدداً على أنه يوجد تطور كبير وخطوات فى الطريق الصحيح تتم على أرض منطقة البغدادى الصناعية بمحافظة الأقصر رغم أزمة فيروس كورونا المستجد وحظر التجوال وتقليل العمالة فى مختلف القطاعات خلال الأسابيع الماضية، إلا أنه لا يزال رجال القطاع الصناعى والمستثمرين وقيادات المنطقة الصناعية يقومون بالعمل على قدم وساق دون توقف رغم تلك الظروف وحتى فى شهر رمضان المبارك تمت مواصلة الأعمال، لتدخل المنطقة الصحية فى طفرة جديدة أدت لإنهاء أجزاء كبيرة فى عدد كبير من المصانع التى يجرى تجهيزها داخل المنطقة الصناعية الأولى التى تم تخصيص أراضى داخلها للمستثمرين
 

Similar Posts