اخبار صناعية

الإمارات تترأس اجتماعًا في المنظمة العربية للتنمية الصناعية

شاركت وزارة الطاقة والصناعة الإماراتية، ومؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية، في الاجتماع الـ26 للجنة الاستشارية لقطاع الثروة المعدنية بالمنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين الذي عقد عن بعد بمشاركة ممثلي ثماني دول عربية.
وترأس الاجتماع الوكيل المساعد لشئون البترول والغاز والثروة المعدنية بوزارة الطاقة والصناعة أحمد الكعبي، الذي مثل الدولة خلاله على رأس وفد ضم مدير عام مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية المهندس على قاسم، ومدير إدارة الجيولوجيا والثروة المعدنية خالد الحوسني، ورئيس قسم الجيولوجيا بالوزارة عتيق الرميثي.
ودعا المدير العام للمنظمة المهندس عادل الصقر، في كلمة له في بداية الاجتماع الدول العربية ممثلة بأعضاء اللجنة الاستشارية، إلى التعاون مع المنظمة في تنفيذ أنشطتها والمشاركة فيها.
وبعد ذلك تمت مناقشة البنود المطروحة على جدول الأعمال وأهمها تأهيل الكوادر العربية في مجال التعدين ومقترح إنشاء “معهد للتدريب والاستشارات الصناعية” بالمنظمة لتنظيم دورات متخصصة لتأهيل وبناء القدرات العربية وتقديم معونات فنية بناء على طلب الدول في مجالات عملها على أن يتم رفع المقترح إلى المجالس التشريعية للمنظمة والتوصية باعتماده.
وجرى استعراض دور المنظمة في مواجهة تداعيات فيروس كورونا المستجد في ضوء إنشائها منصة تفاعلية تحت عنوان “المنصة العربية لطلبات وعروض المنتجات الصناعية” بهدف مواكبة تداعيات هذه الجائحة وبناء قاعدة معرفية لصانعي القرار والمعنيين، وذلك انطلاقا من دور المنظمة في دعم وتنسيق جهود الدول العربية الأعضاء لمواجهة انعكاسات هذه الجائحة على الصناعة العربية ودراسة التوقعات المستقبلية في مرحلة ما بعد كورونا.

Similar Posts