اخبار معلوماتية

الابتعاد عن العولمة

الابتعاد عن العولمة
 
   قالت سوزان أرونسون الأستاذة ورئيسة مركز التجارة الرقمية وإدارة البيانات في جامعة جورج واشنطن، إن أي جهد للاستحواذ على جزء من “تيك توك” يمكن أن يواجه عقبات كبيرة ويؤدي إلى عواقب سلبية موضة “لا يمكنهم تقسيم التطبيق، ولم يتم فعل أي شيء من هذا القبيل مطلقا”.
 
   وتابعت أن “تنمر” ترامب على “تيك توك” و”بايتدانس” يمكن أن يشجع الدول الأخرى على اتخاذ إجراءات مماثلة وقد تكون ضد شركات أميركية تهيمن على النظام الحيوي للإنترنت غير الصيني.
 
   وقالت “إن فكرة الإنترنت بأكملها هي أن البيانات يجب أن تتدفق بحرية عبر الحدود. إذا كنت تتنمر وتتصرف كوطني، فإن الإنترنت يصبح أكثر انقساما”.
 
ولفت غراهام ويبستر إلى أن شركات التكنولوجيا الأميركية الكبرى قد تواجه عواقب ما يمكن اعتباره “مصادرة” لتطبيق “تيك توك”، و”قد تكون مكلفة جدا إذا أجبرت إحدى هذه الشركات (الأميركية) على فصل جزء من عملياتها”.
والأهم من ذلك، أوضح ويبستر إن بيع “تيك توك” قسريا سيمثل خطوة بعيدة عن العولمة التي أفادت عمالقة سيليكون فالي.
 
   وتابع “كان موقف الولايات المتحدة يتمثل في أن الشركات يجب أن تكون قادرة على القيام بأعمال تجارية عبر الحدود وأن الانفتاح مفيد للشركات الأميركية”، مضيفا أن هذه الصفقة “قد تؤدي إلى شكل من أشكال توطين الخدمات عبر الإنترنت” وهو الأمر الذي تعارضه الولايات المتحدة وشركاته.

Similar Posts