الفرق بين اعراض المعدة والقولون

القولون يتسبب في حدوث العديد من الانتفاخات والغازات في المعدة وبعض الأحيان تحدث التقرحات في المعدة.
 
حدوث بعض المشاكل النفسية والتوتر والقلق الشديد وهي التي تؤثر بشكل كبير على عمل القولون والتي تسبب الآلام الشديدة في البطن.
 
القولون يعمل على امتصاص الماء من الجسم والأملاح وهذا يكون في إخراجها.
 
في حالة زيادة امتصاص القولون للماء فهذا يحدث إسهال في الإخراج.
 
في حالة إذا قل امتصاص القولون للماء فهذا يحدث إمساك في الإخراج.
 
تناول العديد من الأطعمة المليئة بالألياف النباتية فإن هذا يؤدي إلى إصابة القولون وهذا حيث أن الألياف النباتية من الصعب أن يتم هضمها وبالتالي هي التي تذهب إلى القولون وتسبب فيه العديد من الأعراض.
 
بقايا الطعام التي تتراكم في البنكرياس والأمعاء الدقيقة تعمل على إفراز الأنزيمات وهذا ما يساعد في هضمها وتحولها إلى سكريات وبروتينات تجري في الدم.
 
القولون العصبي لا يسبب تقرحات في المعدة أو التهابات وهذا حتى يتم التفريق بين القولون العصبي والمعدة.
 
أن الأطعمة الحارقة و الدهنية والمالحة هي التي تتسبب في حدوث اضطرابات في القولون العصبي.
 
أعراض القولون العصبي
مريض القولون العصبي يشعر دائماً بأرق شديد والعديد من المشاكل التي تحدث له خلال النوم.
 
يحدث صداع نصفي عند العديد من الأشخاص الذين يعانون من القولون العصبي الشديد.
 
في العديد من الأحيان يحدث بعض الآلام في الصدر وهي مثل النوبات القلبية التي تحدث لجميع مرضى القولون.
 
حدوث ارتجاع في المريء وهي من أكثر أعراض القولون العصبي الشهيرة.
 
حدوث عسر الهضم وإصابة الشرجي الشرخ والبواسير وهي من أكثر أعراض القولون انتشاراً.
 
إخراج دم ومخاط شديد عند الأخراج وهذا يكون بسبب القولون العصبي.
 
إصابة الشخص بغازات البطن والانتفاخ الشديد في الدم والإحساس الدائم بالألم البطن.
 
أعراض آلام المعدة
هي التي تسبب الآلام الشديدة في المعدة والتي تتسبب في حدوث قرح في المعدة والألم الخاص بها يزول بعد استعمال المضادات الحيوية.
 
البكتيريا الحلزونية وهي التي تسبب الألام في المعدة ولابد من أن يتم عمل منظار للتأكد من سلامة الجهاز الهضمي.
 
في بعض الأحيان يحدث القئ او الترجيع والنزيف من الجهاز الهضمي ومن الممكن أن يتم معرفة الفرق بين القولون العصبي والمعدة من خلال الطبيب وجميع الأعراض التي تظهر على المريض.
 
حدوث بعض الآلام الشديدة في البطن وخاصة عند تناول الطعام.
 
حدوث قرحة الأثني عشر وإصابة الجهاز الهضمي الخاص بالجسم.
 
حدوث تآكل النسيج الخارجي المتواجد في جدار المعدة وهذا بسبب تناول جميع المسكنات ومضادات الالتهاب بشكل كبير.
 
حدوث حموضة في المعدة والغثيان الشديد والدائم وحدوث إسهال وإمساك وهذا يكون بسبب حالة الجسم.
 
في العديد من الأحيان يسبب حالة من سرطان المعدة وتم اكتشافها مؤخراً وهو يكون بسبب الناتج من فقدان الشهية والتي تخص نقص الوزن بشكل ملحوظ.
 

Similar Posts