اخبار معلوماتية

بحضور “توفيق” و”جامع” و”العربي” غرفة القاهرة تطلق مبادرة “مستقبل رقمي”

 
 
أطلقت غرفة القاهرة التجارية من خلال شعبة الاقتصاد الرقمي والتكنولوجيا، وتحت مظلة الاتحاد العام للغرف 
 
التجارية، وبالتعاون مع وزارة قطاع الأعمال العام، ومايكروسوفت، وشركة فايبر مصر سيستمز، مبادرة مبتكرة 
 
باسم “مستقبل رقمي”.
 
 
تهدف المبادرة إلى تمكين الشركات الصغيرة والمتوسطة في مصر مواكبة التحوّل الرقمي، وتعتبر مبادرة “مستقبل 
 
رقمي”، أول مبادرة من نوعها تركز على الشركات الصغيرة والمتوسطة، حيث توفّر لهذه الشريحة المتنامية من قطاع 
 
الأعمال في مصر خدمات تخطيط وتنظيم الموارد المؤسسية باحترافية.
 
جاء إطلاق المبادرة الجديدة خلال مؤتمر اليوم الإثنين في حضور كل من وزيرة التجارة والصناعة نيفين جامع، ووزير 
 
قطاع الأعمال هشام توفيق ، ورئيس الاتحاد العام للغرف التجارية إبراهيم العربي رئيس غرفة القاهرة .
 
شارك في المؤتمر رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة بنية كابيتال أحمد مكي، ومحمد مسعود مستشار 
 
التحول الرقمي لوزارة قطاع الأعمال، ومسئولو وممثلو كبرى شركات تقنية المعلومات العاملة في مصر، وفي مقدمتهم 
 
أيمن البياع، الرئيس التنفيذي لفايبر مصر سيستمز، إحدى شركات مجموعة بنية كابيتال، والمديرالعام لشركة 
 
مايكروسوفت مصر ميرنا عارف.
 
وقعت شعبة الاقتصاد الرقمي والتكنولوجيا ب غرفة القاهرة ، وشركة فايبر مصر، في نهاية المؤتمر اتفاقية تعاون 
 
لتنفيذ مبادرة “مستقبل رقمي” خلال الفترة القادمة.
 
أكد هشام توفيق، وزير قطاع الأعمال العام، على أهمية التعاون بين الحكومة والقطاع الخاص وتبادل الخبرات بين 
 
الجانبين، مشيرًا إلى أن التعاون بين وزارة قطاع الأعمال العام، و الاتحاد العام للغرف التجارية، في مبادرة “مستقبل 
 
رقمي”، يمثل سابقة أولى في نقل خبرات وتجارب قطاع الأعمال العام إلى شركات القطاع الخاص.
 
نظرًا لضخامة مشروع التحول الرقمي الذي تنفذه الوزارة في شركاتها التابعة، ويضم أكثر من 20 تعاقدًا مع شركات 
 
عالمية ومحلية لتنفيذه، مما يؤكد سياسة الوزارة المُعلن عنها مسبقا، أن برنامجها الطموح للتحول الرقمي سيجذب 
 
ويحرك نحو 30% من سوق العمل في مجال تكنولوجيا المعلومات، تماشيًا مع سياسة الدولة للرقمنة.
 
أوضح أن الوزارة، بدأت في تنفيذ برنامج ضخم وطموح للتحول الرقمي في شركاتها تشمل مرحلته الأولى 63 شركة (
 
قابضة وتابعة) ما يمثل نحو نصف عدد الشركات التابعة للوزارة، ويمثل ذلك تحديًا كبيرًا، حيث تتنوع مجالات 
 
عمل الشركات الـ63 في 12 قطاعًا مختلفًا.
 
أشار إلى أن برنامج التحول الرقمي يشمل 4 محاور رئيسية، أولها إعداد سياسات وإجراءات رقمية تم الانتهاء منها 
 
في نوفمبر 2019، والمحور الثاني هو تطبيقات تخطيط وإدارة موارد الشركات (ERP) باستثمارات قدرها 
 
50 مليون دولار للرخص والخدمات، وتم توقيع العقود يناير 2020.
 
أما المحور الثالث فيختص بمركز البيانات والدعم الفني بتكلفة 3 ملايين دولار سنويًا، يليه المحور الرابع وهو 
 
تدريب الكفاءات على إدارة المنظومة.
 
قالت نيفين جامع، وزيرة الصناعة والتجارة الخارجية، إننا نهتم كثيرًا بأصحاب المشروعات التجارية والصناعية 
 
والمشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر، مؤكدة على أن التحول الرقمي هام جدًا خاصة في الفترة الأخيرة التي فرضت 
 
علينا استخدام وسائل التكنولوجيا.
 
توقعت الوزيرة، نجاح هذه المبادرة نظرًا لاهتمامها بأصحاب المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر، والاستفادة من 
 
الخبرات ووجود قاعدة بيانات للشركات التي استخدمت منظومة التحول الرقمي، مشيرة إلى أنه تم التصديق على 
 
مشروع قانون بتاريخ 15 يوليو الجاري ينظم عمل المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر، يخدم القطاع في كافة الأمور 
 
مثل التمويل وريادة الأعمال، ويساعد أيضًا في تحويل القطاع من غير رسمي إلى قطاع رسمي، والدولة ستقوم بتقديم 
 
كافة التسهيلات لضم القطاع غير الرسمي إلى منظومتها الرسمية.
 
أضافت الوزيرة إلى أن الدولة تهتم بمنظومة التحول الرقمي، وهو توجهها منذ سنوات، وحان الوقت لتفعيله بشكل 
 
صحيح، وسيتم متابعة نتائج المبادرة والوقوف على آخر المستجدات والسعي إلى حل أي معوقات قد تواجهها.
 
أبدى إبراهيم العربي، رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية ورئيس غرفة القاهرة ، سعادته بالبدء في تنفيذ خطط 
 
التحول الرقمي، والشمول المالي، والمدفوعات الإلكترونية والتجارة الإلكترونية، مما يمثل خطوة مهمة لمساندة الدولة 
 
في تنفيذ استراتيجيتها التنموية لدعم اقتصادنا القومي.
المصدر بوابة الاهرام

Similar Posts