اخبار معلوماتية

تحدات العمل الصحفي في زمن فيروس كورونا المستجدّ والوطأة

 
تحدات العمل الصحفي في زمن فيروس كورونا المستجدّ والوطأة يالخفية للجائحة على الصحفيين
 
 
تستضيف نايلة الصليبي في “ديجيتال” مونت كارلو الدولية ربى الحلو، استاذة التواصل السياسي والنوع الاجتماعي في قسم العلاقات الحكومية والدولية في كلية الحقوق والعلوم السياسية   في جامعة سيدة اللويزة في لبنان، للتطرق لتحديات العمل الصحفي مع فيروس كورونا المستجدّ والوطأة الخفية للجائحة على الصحفيين. تقترح المهندسة هناء الرملي، الخبيرة الاستشارية في مجال ثقافة استخدام الإنترنت المجتمعي، بعض النصائح للاستفادة من الدورات التدريبية المجانية اونلاين. في إجابة عن أسئلة المستمعين تشرح نايلة الصليبي عدم ظهور في محركات البحث بعض الفيديوهات القديمة . وهل تفيد محركات بحث الـ Dark web في إظهارها؟
 
تحديات العمل الصحفي في زمن فيروس كورونا المستجدّ والوطأة الخفية للجائحة على الصحفيين
 
في زمن الحجر الالزامي والحد من التنقل، تواجه المؤسسات الاعلامية في العالم صعوبات كبيرة. فكيف يمكن ان يكون العمل الصحفي والاعلامي عن بعد، في ظل عدم القدرة على تغطية الحدث مباشرة والاحتكاك بالناس؟
 
لجأ عدد كبير من المؤسسات الإعلامية المرئية و المسموعة  الى تعديل شبكة برامجها وابتكرت وطورت برامج جديدة  كـــ مونت كارلو الدولية  و فرانس 24 باستخدام التكنولوجيا وتطبيقات الهواتف المحمولة واستخدام مختلف أدوات التكنولوجيا للتواصل بين المؤسسة الاعلامية وصحافييها.
 
هذا ولا ننسى ضرورة التزام الصحافيين في غرف التحرير بقواعد الامن الصحي بالإضافة إلى اعمال التطهير والتنظيف اليومية للمكاتب وادوات العمل وغيره من الامور لحماية الصحافيين و الموظفين .
 
فتحديات المؤسسات الإعلامية في زمن فيروس كورونا المستجدّ كبيرة و وطأة الفيروس على الصحافيين  لها أثر رهيب و لها وجه خفي.
 
تستضيف نايلة الصليبي في “ملف ديجيتال” ربى الحلو،استاذة التواصل السياسي والنوع الاجتماعي في قسم العلاقات الحكومية والدولية في كلية الحقوق والعلوم السياسية في جامعة سيدة اللويزة في لبنان. لفهم مدى تأثير الجائحة على المحتوى التحريري ووطأة ازمة كورونا المستجدّ على الصحافيين وخاصة الذين يعملون كـFreelancer  . وكيف يمكن للصحافيين الاستمرار في العمل في ظل ظروف صعبة.
 
تحقيق أعلى جودة من الدورات التدريبية عبر الإنترنت
 
لمنع انتشار وباء كورونا المستجدّ، لجأت معظم دول العالم للعزل المنزلي الإجباري أو الطوعي  فلمن ليس بإمكانهم العمل عن بعد ويمضون الوقت في المنزل، لماذا لا يفكرون باكتساب مهارات جديدة؟  فمع الحجر المنزلي بادرت مجموعة كبيرة من  مواقع التدريب والتعلم لفتح  منصاتها مجانا للتعلم عن بعد ، كموقع  كورسيرا و موقع إدراك  وأيضا شبكة الجزيرة الإخبارية.
 
 في فقرة ثقافة الإنترنت Netiquette تقترح المهندسة هناء الرملي، الخبيرة الاستشارية في مجال ثقافة استخدام الإنترنت المجتمعي، بعض النصائح لتحقيق أعلى جودة من الدورات التدريبية عبر الإنترنت.
 
أذكر بأن ا
 
 
 
المهندسة هناء الرملي كانت قد  أطلقت على المنصات الإجتماعية حملة توعوية بعنوان “ونحن وما علينا” لمواجهة فيروس كورونا المستجدّ والتقليل من الخوف والضرر النفسي لدى الأطفال بالقصص والأغاني او ما يعرف بالأدب العلاجي.
 
عدم ظهور الفيديوهات القديمة  في محركات البحث 
 
كثير من مستخدمي خدمات الويب  يرغبون بالعودة لمشاهدة بعض الفيديوهات  القديمة على منصة يوتيوب أو على منصات أخرى. غير أنه عند البحث في محرك غوغل لا تظهر هذه الفيديوهات ! أحد المستمعين سأل عبر تويتر إن كان هناك محركات بحث متخصصة بذلك؟ أو هل تفيد محركات بحث الــDark web ؟
 
مشكلة عدم ظهور الفيديوهات القديمة في محركات البحث هي نتيجة خوارزميات هذه المحركات، فالبوت المتخصصة في فهرسة صفحات الويب تفهرس بشكل أكبر الصفحات والمواد التي تسجل أعلى نسبة زيارات وتضعها في اول نتائج البحث اما الصفحات التي لا تحقق أي زيارة وليست مطلوبة فتضعها محركات البحث في آخر نتائج البحث ان فُهرِسَت.
 

Similar Posts