اخبار معلوماتية

تسجيل 19 حالة شفاء بمستشفى العزل الجامعي بالمنيا الجديدة

اعلن الدكتور مصطفى عبد النبي، رئيس جامعة المنيا، أن مستشفى العزل الجامعي بالمنيا الجديدة “القلب والصدر الجامعي” سابقًا، سجلت خروج 19 حالة تعافي من الإصابة بفيروس كورونا المُستجد، منهم حالتان شفاء من الأطفال، وذلك بعد أن تحولت نتائجهم من الإيجابية إلى السلبية وتلقيهم العلاج على يد أساتذة متخصصين من جامعة المنيا، وذلك من إجمالي 60 حالة مصابة تم استقبالهم بالمستشفى، وخضوعهم للعلاج طبقاً للبروتوكولات المُقررة من قبل وزارة الصحة المصرية ومنظمة الصحة العالمية، وتقديم كافة الرعاية الطبية لهم بالمستشفى.
 
يأتي ذلك بعد أن بدأت مستشفى الصدر أعمالها لعزل المصابين بفيروس كورونا منذ منتصف يونيو الجاري وتقديم كافة الخدمات اللازمة لتشخيص الحالات حتى العزل، وتقديم العلاج ومتابعة المتعافين بعد شفائهم ومغادرتهم المستشفى، وذلك بناء على القدرات الاستيعابية للمستشفى التي تصل إلى 80 سريرا خُصص منها 22 سريراً للعناية الفائقة وتم تزويدها بـ 13 جهازًا للتنفس الصناعي.
وقدم الدكتور مصطفى عبد النبي شكره لجميع الأطقم والكوادر الطبية التي تعمل بمستشفى العزل لقيامهم بواجبهم ودورهم الوطني كخط الدفاع الأول لجائحة كورونا، كما قدم الشكر للجنة العليا المعنية بإدارة أزمة كورونا بمستشفى العزل والتي يترأسها الدكتور محمد عبد المحسن عميد كلية الطب، وبعضوية كل من الدكتور أيمن محمد حسانين، المدير التنفيذي للمستشفيات الجامعية، والدكتور نزار رفعت مدير مستشفى القلب والصدر بالمنيا الجديدة، والدكتور أشرف عثمان مدير مستشفى المنيا الجامعي الرئيسي، والدكتور أحمد فتحي ماضي مدير وحدة مكافحة العدوى بالمستشفيات الجامعية، والأستاذ عبد الناصر حسان أمين عام الجامعة المساعد لشئون المستشفيات الجامعية.

Similar Posts