اخبار صناعية

سلمان الحمود: رعاية أمير الكويت لمعرض 2020 تأكيد على دعمه لتطور صناعة الطيران

أكد رئيس الإدارة العامة للطيران المدني الكويتية ورئيس اللجنة العليا المنظمة لمعرض الكويت للطيران الشيخ سلمان الحمود أن رعاية أمير الكويت لمعرض الطيران 2020 تأكيد على دعمه لتطور صناعة الطيران المدنى فى المنطقة، لافتا الى ان المعرض فرصة للاطلاع على كل ما هو جديد في صناعة الطيران المدنى والعسكرى، ومشيرا الى ان الكويت تضخ مبالغ كبيرة لتطوير صناعة الطيران المدني وبنيتها التحتية.وفي كلمة ألقاها في افتتاح المعرض، استهل الحمود حديثه بتوجيه جزيل الشكر وعظيم الامتنان لأمير الكويت الشيخ صباح الأحمد على رعايته السامية لهذا الحدث الهام والذي يؤكد دعم واهتمامه بتطور وتقدم صناعة الطيران المدني والعسكري في المنطقة بشكل خاص وفي العالم بشكل عام.
 
كما وجه رسالة باسمه ونيابة عن أسرة الطيران المدني في دولة الكويت، قائلا: نلتقى اليوم على أرض الكويت الحبيبة، وننتهز هذه المناسبة لنرحب بجميع الوفود المشاركة في بلدهم الكويت متمنين لهم طيب الإقامة، وآملين أن يكون هذا الحدث الهام فرصة للالتقاء بين المسئولين والمتخصصين في مجال الطيران المدني والعسكري لما فيه التقدم والرفعة في مجالات الطيران بكافة قطاعاته .
وتابع: بكل تأكيد ستمثل انطلاقة المعرض في دورته الثانية فرصة للاطلاع على كل ما هو جديد في عالم الطيران خصوصاً بأنه يتزامن مع ما تشهده دولة الكويت من جهود كبيرة لتطوير قطاع النقل الجوي في البلاد وما يتضمنه من تحديث للبنية التحتية وتنفيذ للمشاريع التطويرية في مطار الكويت الدولي وضخ استثمارات كبيرة من أجل رفع كفاءة التشغيل وتحسين الخدمات المقدمة للمسافرين خصوصاً مع ارتفاع معدلات الحركة الجوية في البلاد. ولعل هذا الحدث الذي لاقى مشاركة واسعة هذا العام من قبل الشركات العالمية المتخصصة، يعد منصة جاذبة لكل ما يخص صناعة الطيران العسكري والمدني والخاص ومستلزمات المطارات حيث سيكون هذا المعرض حدثاً هاماً للاطلاع على أحدث ما تقدمه مصانع الطائرات بمختلف أنواعها من طائرات تجارية ، عسكرية ، رجال أعمال، الإسعاف الجوي والمروحيات إضافية الى الأجهزة المتعلقة بالطيران من محركات وأجهزة ملاحية ومستلزمات المطارات المدنية والعسكرية.
 
كما سيتضمن المعرض ورش عمل للاطلاع على آخر ما وصلت إليه التكنولوجيا في عالم الطيران.
 
وتوجه الشيخ الحمود بالشكر وعظيم الامتنان لنائب وزير الديوان الاميري الشيخ محمد العبدالله على حضوره نيابة عن الأمير وللجهود الكبيرة التي بذلها المسؤولون في الديوان الأميري ودعمهم اللامحدود لهذا الحدث الهام. كما ثمن دور وجهود الجهات الحكومية الممثلة في اللجنة العليا على تفانيهم خلال الشهور العشر الماضية والتي أثمرت عن نجاح الاستعدادات.

Similar Posts