اخبار اقتصادية

ضبط مؤشرات الاقتصاد و تحسين الدين الخارجى  يدعم صمود الاقتصاد المصرى

أكد رئيس مجلس إدارة كتاليست المتخصصة فى ريادة الأعمال والحلول المبتكرة للتجارة والخدمات ، أن أهم الدروس المكتسبة خلال الأزمة العالمية الحالية، أن التخطيط المسبق والعمل الجاد والمبكر على تحسين الأوضاع وتلافى المشكلات المتوقعة، يمكن أن يكون طوق النجاة المهم والمضمون بينما يغرق الآخرون، لافتا إلى أن تلك الرؤية تنطبق تماما على آثار برنامج الإصلاح الاقتصادى الذى بدأته مصر مبكرا، وتحديدا قبل 4 سنوات، وبات الآن واحدا من أهم العوامل المساندة للسوق وصمودها، عبر ما حققه من إعادة هيكلة السوق ومكونات الموازنة والدعم، وعلاج المشكلات الهيكلية الموروثة، وصولا إلى ضبط الاختلالات وتحسين مؤشرات الأداء فيما يخص الناتج والنمو والتجارة الخارجية والبطالة والتضخم وعجز الميزان التجارى وميزان المدفوعات.

Similar Posts