اخبار معلوماتية

في دبي.. استخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي لرصد مخالفات ”كورونا“

التجربة بيّنت أن تقنيات الذكاء الاصطناعي قادرة على التعامل ومعالجة ملفات فيديو يقارب محتواها 200 ألف ساعة يومياً، مما يقلل الحاجة إلى التدخل البشري
علنت هيئة الطرق والمواصلات في دبي، نجاح نموذج توظيف تقنيات الذكاء الاصطناعي، المتمثلة بخوارزميات تعلم الآلة والرؤية الحاسوبية لرصد مخالفات الإجراءات الوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، مثل التباعد الجسدي وارتداء الكمامات داخل مركبات الأجرة التابعة لها سواء للركاب أو السائقين.
وفي السياق، أوضح أحمد محبوب، مدير إدارة تنفيذي الخدمات الذكية بقطاع خدمات الدعم التقني المؤسسي في الهيئة، إنه “تم توظيف تقنيات الذكاء الاصطناعي لمراقبة مدى الالتزام بإجراءات الوقاية من انتشار فيروس كورونا المستجد ورصد المخالفات، بالإضافة إلى عدد الركاب المسموح به للرحلة الواحدة”.
ولفت إلى أنه “يتم تطبيق هذه التقنيات كمرحلة تجريبية، وسيتم تعميم التجربة بناءً على مخرجات ونتائج هذه المرحلة”، كاشفاً أنّ “المخرجات أوضحت من خلال تحليل الفيديوهات، أنه تم رصد مخالفات الالتزام بالتباعد الجسدي ومخالفات ارتداء الكمامة بشكل غير صحيح، وهو ما يعني أن تقنيات الذكاء الاصطناعي أثبتت فعاليتها ونجاحها بنسبة 100%”.
وقال: “التجربة بيّنت أن تقنيات الذكاء الاصطناعي قادرة على التعامل ومعالجة ملفات فيديو يقارب محتواها 200 ألف ساعة يومياً، مما يقلل الحاجة إلى التدخل البشري”.
 

Similar Posts