اخبار صناعية

كورونا ينعش صناعة التوابيت في فرنسا

 
كورونا ينعش صناعة التوابيت في فرنسا
مع انتشار فيروس كورونا، توقفت عجلة الإنتاج بشكل كبير في عدد من دول العالم، مع الالتزام بإجراءات الحجر المنزلي للحد من انتشار العدوى، إلا أن صناعة وحيدة ازدهرت مع وفاة الآلاف بسبب الفيروس القاتل، وهي صناعة التوابيت.
 
وتعد فرنسا هي النموذج الأكبر على ازدهار صناعة التوابيت، إذ تحولت لبضاعة ثمينة مع كثرة الطلب عليها حيث تعددت وفيات كورونا هناك، إذ وصلت إلى 6.507 حتى الآن.
 
مصنع النعوش في بلدة جوسي بشمال شرق فرنسا يواجه إقبالًا كبيرًا في الفترة الأخيرة، حتى أنه يعاني في تلبية الطلبات، وفقا قال إيمانويل جاريت مدير مصنع “أو.جي.إف” لصناعة التوابيت.
 
وأوضح جاريت لـ”رويترز”: “الإنتاج يزيد بمعدل 50 تابوت يوميًا، الطلب في هذا المكان على التوابيت أصبح الأقوى على الإطلاق”.
 
وأشار، إلى أنه في المعتاد كان التاتوت يباع مقابل سعر يتراوح بين 700 يورو و5000 يورو، لافتًا إلى أن الأسعار ستقل في القادم بسبب اضطرار الموظفين للاعتماد على مواد أقل جودة بسبب كثرة الطلب.
 
وأكد أن العمال يحافظون على مسافة آمنة بينهم، كما يعقمون المساحة التي يعملون بها بانتظام، مع ارتداءهم جميعًا الكمامات الوقائية.

Similar Posts